spacer
باستخدامك موقع موقع فرفش تكون موافق على سياسة الخصوصية الخاصة بالموقع
spacer
spacer
farfesh Twitter Page
spacer
spacer
spacer
spacer
spacer
spacer
مسلسلات رمضان 2024
spacer
spacer
spacer
spacer
spacer

أميرة الفضل لموقع فرفش : مذيعات السليكون لا يجدن المحاورة

راسلونا: news@farfeshplus.online

رغم تكاثر المذيعات الفضائيات واعتمادهن الجمال والتجميل والتنفيخ والشد عنوانا بارزاً لإطلالتهن خاصة في برامج المنوعات، برزت المقدمة السعودية أميرة الفضل بوجهها الجذاب وأسلوبها اللبق وثقافتها المنوعة والمهذبة في آن لتحتل مراتب عالية في قلوب المشاهدين.. وهي المذيعة ذات الخبرة الزاخرة بتنوع البرامج الإذاعية التي قدمتها، وكتاباتها الصحافية في المجلات والصحف العربية..

اتت الى روتانا لتصب فيها مجهود السنين وكثافة الثقافة والاسلوب الراقي. لتقدم برنامج "بيت القصيد" على شاشة روتانا خليجية بعد ان قدم على شاشة روتانا لعدة اشهر.



مع أميرة كان لفرفش هذا الحوار:

بداية حدثينا عن مشوارك المهني؟

أميرة الفضل لموقع فرفش : مذيعات السليكون لا يجدن المحاورة حصل معي تدرج طبيعي ومهني

بدأت في اذاعة الرياض ثم الى لندن في اذاعة mbc ثم الى روتانا خليجية.

لماذا كان خيار روتانا؟

ربما التطور الوظيفي قادني الى روتانا بعد ان عملت في كافة مجالات الاعلام المكتوب والمسموع وتطورت في كل منها.

مع ان هناك من يخطو بقفزة واحدة الى التلفزيون؟

انا اتحدث عن نفسي هنا، حصل معي تدرج طبيعي ومهني ووصلت في مرحلة في الاذاعة قدمت فيها كل شيء، برامج اخبارية وسياسية واجتماعية وفنية ومنوعات ورياضية.

عملت في السياسة والاخبار لماذا لم تستمري فيها؟

انا اتأثر جداً بالاخبار وبالامور الانسانية، لا استطيع ان اكون محايدة واقول قُتل وذٌُبح وجُرح كل يوم، يخنقني هذا الامر، ولكن انا وضعت في موقع وعلي ان افعل المطلوب مني مهنياً هنا، ولكني لا احبذ هذا المجال. اريد ان اقوم بما يشبهني ويع رف عن شخصيتي الحقيقية.

النساء السعوديات قليلات منهن البارزات على الشاشة نسبة الى اللبنانيات والمصريات. بماذا يشعرن كونك من اولئك القليلات؟

افتخر كوني وجه خليجي واشعر ان مسؤوليتي اكبر من ان استمتع بعملي فقط. بل يجب ان يكون العمل في اطار صحيح ويتجلى بما يحمله الانسان من قيم واخلاق وموروث ثقافي وحضاري. وهذا ما يجعلنط مطالبة ان اكون على القدر المطلوب.. ثم ان هناك بعض الاسماء المعروفة للنساء السعوديات في الوطن مثل مريم الغامدي، دنيا بو يونس ونجوى مؤمن، لهن الكثير من الحضور اضافة الى اعلاميات في القناة الاخبارية السعودية.

هل درست الاعلام؟

تخرجت لغة عربية.

هل جذبتك الاضواء الى عالم الاعلام؟

لم يخطر ببالي ان اكون مشهورة يوما ما ولم يكن ضمن الاحلام.. ولكن الاعلام والكتابة بشكل خاص كانت متنفس عن قول الرأي لأننا لا نستطيع دوماً ان نقول رأينا بصراحة فنستعمل المجاملة التي لا تصل الى حد النفاق. ثم أتت الفرص وبدأت بالتقديم الإذاعي وأنا متفائلة بطبيعتي مما يجعل تواصلاً سريعاً مع الناس في كافة الوطن العربي خاصة اني حريصة على التواصل مع الضيوف من معايدات واتصالات الى ما هنالك مما يوطد العلاقة ويجعلني معروفة لديهم.

كم امرأة كنتن في الإذاعة؟

أميرة الفضل لموقع فرفش : مذيعات السليكون لا يجدن المحاورة أعمل على ذاتي كثيراً واتابع كل شيء من كتب مجلات وصحافة

كنت الوحيدة أمرأة والله اعطاني هدية القبول لدى الناس مما قصر نصف المسافة.

هل تكتفين بالقبول أم تعملين على ذاتك؟

القبول هو 50% ليتقبلنا الناس ولكن يجب ان يكون لدينا ما نعطيه لهم لذا أعمل على ذاتي كثيراً واتابع كل شيء من كتب مجلات وصحافة.. ولدي اسلوب اتبعه منذ كنت في لندن وهو ان انهي كتاباً كل اسبوع مهما كلف الامر. خاصة الكتب التي ينشأ حولها لفظ وكلام. انا حريصة ان اتطور فكرياً وبالمفردات فالتلفزيون يفرض الايجاز والدقة مع مراعاة المعنى لترك انطباع اننا نفهم ما نقول ولسنا مجرد ببغاء.

اختيارك لبرنامج بيت القصيد كيف حصل؟

أنا قريبة من الشعر واكتب الشعر.



واين تنتشرين ؟

لا أنشر. اعتبرها خصوصية. حاولت في البداية ان انتشر ولكنني اخشى ان يعتقد البعض انني استفيد من اسمي وشهرتي الاعلامية وان ابني نجاح موهبة على اخرى. أفضل ان اكون ناجحة كإعلامية. اجمالاً اكتب صفحات في المجلات والصحف في مواضيع مختلفة عن الفن والحياة ولكن افضل ابقاء الشعر لي..

اتكتبين بشكل اباحي وتخشين؟

لا.

بشكل صادق تخجلين أمام الناس؟

نعم.. لا احب ان اظهر عواطفي كلها.. عندما اكتب صحفياً اكتب بشكل عقلاني جداً اما الشعر أكتبه من داخلي..

اذاً لماذا اختيار بيت القصيد؟

لانه اولا متصل بالخليج.. اختاروني لانه كان لدي اصلاً برامج شعرية ولدي معارف في الوسط الشعري والأدبي واسمي متداول جداً وأقدم امسيات شعرية.. وجودي في الصحافية الشعرية وتواصلي مع الشعراء سهل هذا الاختيار.

هل تتابعين اصداء البرنامج؟

البرنامج حقق صدى جيداً حتى في بيروت. انه شعر نبطي يختصر بالخليج ولكن الناس يتابعونه.. وأكثر شهادة فرحت بها من الزميل نيشان عندما تقابلنا في افتتاح روتانا خليجية في دبي واخبرني انه متابع لبرنامجي ويحبه ويتابعني بالذات لان هذا البرنامج لا يشبه البرامج الأخرى.. وهي شهادة اعتز بها خاصة انني اعتبره مذيعاً ذا مكانه كبيرة ويعمل كثيراًعلى ذاته.

هل تجدين ذاتك في هذا البرنامج؟

أميرة الفضل لموقع فرفش : مذيعات السليكون لا يجدن المحاورة أنام ساعتين واستطيع عيش حياتي بكل حيوية

في الوقت الحالي نعم، ولكن لدي طموحات اخرى. كأن تطور البرنامج اكثر واسعى الى برنامج مباشر، أحب الهواء المباشر لانه يكون تلقائي وصادق واحب ردود الفعل، واحب برامج المسابقات كثيراً ايضاً.

هل انت حيوية في الحياة؟

كثيراً very active. أنام ساعتين واستطيع عيش حياتي بكل حيوية ويخاف اهلي على ان اقع من كثرة التعب.

هل قدمت مسابقات؟

نعم، اشعر فيها بقيمة الانسانية عندما يفوز شخصاً نشعر بفرحة وينتقل الينا هذا الفرح.. واذكر ان احداهن ممن اتت الي واحبت ان تشارك في مسابقة اقدمها واعطيتها الفرصة فلم تفلح ثم اعطيتها مفتاح آخر إضافي لصندوق فيه 3000 دولار وان فتح تنال المبلغ وربحت، فعانقتني ونسيت الهواء والتصوير وبدأت تبكي..

هل تهتمين كثيراً للتفاصيل الانثوية لظهور؟

التفاصيل الانثوية اهتم بها منذ البدء. عندما كنت في الاذاعة كنت معروفة وأظهر على اغلفة المجلات. كنت أول مذيعة نزلت غلاف وبعدها في معظم المجلات، في التلفزيون الضوء صار اكثر.

أتضايقين من الضوء والشهرة؟

لا اتضايق من الشهرة ولا تزعجني، استمتع بها وأفرح الناس. اشعر ان الله كريم معي والناس يعرفونني ويضيف هذا الى الرصيد الانساني اكثر.. ولكن احياناً تقيدني الشهرة ومن هنا يجب ان أكون هادئة اكثر.

ما رأيك بفكرة المذيع النجم؟

المذيع الناجح لا يكون محور الارتكاز انما يركز على الضيف الحاضر. المذيع المحترف يجعل ابسط ضيف عنده هو النجم ومحور الارتكاز وهذا الفاصل بين مذيع وآخر. اما من يلعب دور النجومية فليتحدث عن ذاته من دون ان يجلب ضيفاً.

برأيك هل يلعب الشكل دوراً اساساً في الإطلالة؟

الشكل مهم بحيث يكون جذاباً. أوبرا ونيفري ليست جميله انما لديها كاريزما عالية وتفهم رسالة الاعلام. ومثل اوبرا اذا لم نستفد من تجربتنها فالخلل فينا.

ما رأيك بمذيعات الفضائيات السيليكونية؟

أغلب مذيعات السيلكون لا يخصص لهن برامج سوارية انما ربط وأغاني ولا امكانية لديهن وحتى لو اعطيت الفرصة ففاقد الشيء لا يعطيه. يوجد اسماء كثيرة ظهرت معنا وما زالت مكانها. نعرف ان المذيع مؤثر عندما يغيب ويسأل عنه الناس ويكون محور تساؤلاتهم.

من يعد برنامجك؟

أميرة الفضل لموقع فرفش : مذيعات السليكون لا يجدن المحاورة عندما يكون الشخص ايجابي يرى كل شيء ايجابي

أنا اعد برنامجي مع فراس الجبريل وهاني اسحيتان وسعد الشعلان من الكويت. نتعاون لنقدم مادة دسمة ومنوعه والبرنامج فيه فقرات عديدة: مقطع من اغنية، قصيدة كليب، top 7، المعلقات السبع ونضع اغنية للضيف. حتى لا يمل المشاهد. كنت حريصه ان يكون منوع وكل فقرة لها من يهتم بها.

هل تشعرين بالغربة في لبنان؟

لا اشعر بالغربة، احب لبنان كنت آتي اليه من قبل متعودة على الناس واحبهم. عندما يكون الشخص ايجابي يرى كل شيء ايجابي وانا بطبيعتي متفائلة جداً احب الجانب الابيض في الاشياء.

عائلتك من كم فرد تتألف؟

عائلتي 5 بنات و3 شباب. أنا اكبر البنات وهم يفتقدوني كثيراً خاصة البنات.

هل أنت (واقعة) في الحب؟

انا اتنفس الحب لست بعيده عنه اذا لم يكن حولي هالة من الحب تجاه كل شيء لا استطيع العيش.. رئة من حياتي ولا تسأليني أكثر!

اي مشروع ارتباط؟!

لا مشروع لارتباط قريب مع انني اربط الحب بالارتباط.

وبماذا تربطينه ايضاً؟

بالاحترام، قبل الحب عندما نحترم الشخص نستطيع ان نحبه بشكل سليم. الاحترام يمنع الآخر ان يخطئ معنا وهو حصن حصين. الحب ليس مجرد اغنية انما فكر وتفاهم وعلينا ان نحب الشخص كله مع تناقضاته وعيوبه اذا كانت مقبولة.

ما هو غير المقبول لديك؟

اكره البخل، اهرب من البخيل. البخيل آفة الامراض.. يكره نفسه قبل كره الأخرين ويجعل الناس يكرهونه. البخيل بخيل في عواطفه يستكثر الكلمة الحلوة، من خنا لا استطيع التعامل معه بشكل انساني .



لكلمة الاعلامية أميرة الفضل لفرفش - إضغطوا هنا

spacer
الاعلانات على مسؤولية اصحابها، ولا يتحمل موقع فرفش أي مسؤولية اتجاهها
spacer