باستخدامك موقع موقع فرفش تكون موافق على سياسة الخصوصية الخاصة بالموقع
farfesh Twitter Page
مسلسلات رمضان 2022
مسلسلات رمضان 2021

مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد "إنترنت إكسبلورر"

راسلونا: news@farfeshplus.online

أخيراً أحيل المتصفح الشهير "إنترنت إكسبلورر" إلى التقاعد. فاعتباراً من يوم الأربعاء، لن تدعم شركة مايكروسوفت المتصفح الذي كان مهيمناً على الساحة في يوم من الأيام، وما زال البعض يقول إنهم يعشقونه حتى الآن. وينضم التطبيق، الذي انطلق قبل 27 عاماً، الآن إلى هواتف "بلاك بيري" و"مقلم الهاتف" جهاز "بالم بيلو" في سلة مهملات تاريخ التكنولوجيا.

فقد أغلقت شركة مايكروسوفت متصفح الإنترنت الشهير "إنترنت إكسبلورر" Internet Explorer، الذي كان الخيار الأول لسنوات طويلة في وقت مبكر من عصر الإنترنت للمستخدمين - على الأقل بالنسبة لنظام التشغيل الأحدث من الشركة "ويندوز 11". وستتم إعادة توجيه مستخدمي "ويندوز 10"، الذين يحاولون الاتصال بتطبيق Internet Explorer لسطح المكتب من الآن فصاعداً إلى متصفح "إيدج" Edge الجديد للشركة.

 صورة رقم 1 - مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد

لم يكن مفاجأة

غير أن تعليق "إنترنت إكسبلورر" لم يكن مفاجأة. فقد أعلنت مايكروسوفت قبل عام أنها ستعلق العمل به في 15 يونيو/حزيران 2022، ما دفع المستخدمين إلى متصفح "مايكروسوفت إيدج" الذي أطلق عام 2015. وأوضحت الشركة أن الوقت حان للمضي قدماً.

وقال شون ليندرساي، مدير برنامج "مايكروسوفت إيدج" بمنشور كتبه في مايو/أيار 2021، إن "مايكروسوفت إيدج" ليس فقط تجربة تصفح أسرع وأكثر أماناً وحداثة من إنترنت إكسبلورر، لكنه قادر أيضاً على معالجة أحد الشواغل الرئيسية وهي: التوافق مع المواقع والتطبيقات القديمة.

 صورة رقم 2 - مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد

وأعلنت "مايكروسوفت" الموعد النهائي لدعم Internet Explorer في مايو/أيار من العام الماضي. ويمكن لمستخدمي الإصدارات القديمة من "ويندوز" الاستمرار في استخدام المتصفح. كما لا يزال بإمكان أولئك الذين يستخدمون "ويندوز 10"، التبديل إلى وضع Internet Explorer داخل Edge إذا كان عليهم ذلك لتطبيقات معينة أو لأسباب (تتعلق بالحنين إلى الماضي).

وقالت الشركة إنها ستوفر التوافق مع الإصدارات السابقة في Edge على الأقل حتى عام 2029. وظهر متصفح Internet Explorer على شاشات الكمبيوتر منذ ما يقرب من 27 عاماً، ووفقاً لـ StatCounter، فقد حقق نجاحاً في البداية. لكن حتى عام 2009، في عصر الـ"ويب 1.0"، كان لا يزال المتصفح يحتفظ بحصة سوق عالمية تبلغ 65% لأجهزة الكمبيوتر المكتبية.

 صورة رقم 3 - مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد

كمنتج مايكروسوفت، جاء Internet Explorer مثبتاً مسبقاً مع أنظمة تشغيل الشركة التي كانت موجودة في كل مكان أكثر مما هي عليه اليوم. ولم يكلف العديد من المستخدمين عناء التحول إلى المنافسين مثل Firefox، الذي ظهر منذ حوالي 19 عاماً في 2002، أو Opera، الذي كان موجوداً بشكل متزامن مع Internet Explorer.

ومع ظهور الـ"ويب 2.0"، أصبحت إمكانات المتصفح أكثر مركزية لتجربة المستخدم. واتهم مطورو مايكروسوفت على نطاق واسع بالتوقف عن العمل. وهو الوقت الذي تجاوز متصفح Chrome من شركة غوغل، الذي ظهر لأول مرة في عام 2008، حصة Internet Explorer في سوق الكمبيوتر المكتبي اعتباراً من عام 2012.

 صورة رقم 4 - مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد

واعتباراً من يناير/كانون الثاني 2016، كان هناك أيضاً عدد أكبر من مستخدمي Firefox مقارنة بمستخدمي Internet Explorer. وقد يمنح مسعى "مايكروسوفت" الجديد، على الأقل، الشركة الأمل في استضافة متصفح ناجح مرة أخرى. واستحوذ "مايكروسوفت إيدج"، اعتباراً من يونيو 2022، على حصة سوقية تبلغ 10.4%، متقدماً على المتصفحات القديمة Firefox وOpera بالإضافة إلى Safari من أبل.

مليء بالأخطاء وغير آمن

يشار إلى أن مستخدمين كانوا وصفوا "إنترنت إكسبلورر" بأنه مليء بالأخطاء وغير آمن. بينما هو مصدر حنين لآخرين يستعيدون ذكرياتهم مع التطبيق في تسعينيات القرن الماضي. يذكر أن مايكروسوفت كانت أصدرت الإصدار الأول من إنترنت إكسبلورر سنة 1995، وهو عصر سبق العصر الحديث في تصفح الويب.

 صورة رقم 5 - مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد

دعوى قضائية

كما يشير إطلاق إنترنت إكسبلورر إلى بداية نهاية استمرار مايكروسوفت في ربط إنترنت إكسبلورر بنظام التشغيل ويندوز. فقد رفعت وزارة العدل الأميركية دعوى قضائية ضد مايكروسوفت عام 1997، قائلة إنها انتهكت مرسوم موافقة سابقاً من خلال مطالبة صانعي الحواسب باستخدام متصفحهم كشرط لاستخدام ويندوز.

وفي النهاية وافقت الوزارة على تسوية معركة لمكافحة الاحتكار عام 2002 بشأن استخدامها احتكار ويندوز لسحق المنافسين. في غضون ذلك اشتكى المستخدمون من أن إنترنت إكسبلورر كان بطيئاً، وعرضة للانهيار والاختراق. واليوم، يهيمن المتصفح "كروم" على ما يقرب من 65% من سوق المتصفحات بجميع أنحاء العالم، يليه "سفاري" بنسبة 19%، بحسب شركة "ستيت كاونتر" لتحليلات بيانات الإنترنت.

تعليقات الزوار   |  اضف تعليق

 صورة رقم 6 - مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد

 صورة رقم 7 - مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد

 صورة رقم 8 - مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد

 صورة رقم 9 - مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد

 صورة رقم 10 - مايكروسوفت تودع أشهر منتجاتها بعد 27 عاما.. تقاعد

الاعلانات على مسؤولية اصحابها، ولا يتحمل موقع فرفش أي مسؤولية اتجاهها