باستخدامك موقع موقع فرفش تكون موافق على سياسة الخصوصية الخاصة بالموقع
farfesh Twitter Page
مسلسلات رمضان 2022

الملياردير إيلون ماسك يثير الجدل: "سأشتري مانشستر يونايتد.. لا هذه مزحة"!

راسلونا: news@farfeshplus.online

عاد إيلون ماسك الملياردير الأمريكي والرئيس التنفيذي لشركة تسلا لإثارة الجدل من جديد، بعد أن قال إنه سيشتري نادي مانشستر يونايتد المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم؛ ليكشف بعد ساعات من تغريدته أن ما كتبه كان مجرد مزحة ولا ينوي شراء النادي. كتب ماسك في حسابه في تويتر: "سأشتري مانشستر يونايتد" عندما سأله أحد المستخدمين حول مدى جدية شراء النادي: "لا، هذه مزحة مستمرة منذ فترة طويلة في تويتر. لن أشتري أي فريق رياضي".

وفي وقت سابق، قال ماسك إنه سيشتري مانشستر يونايتد المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. وكتب ماسك في حسابه في تويتر "سأشتري مانشستر يونايتد". ولم يكن واضحا مدى جدية ماسك في إتمام الصفقة.

 صورة رقم 1 - الملياردير إيلون ماسك يثير الجدل:

ويعد يونايتد واحداً من أبرز الأندية في العالم، ونال لقب الدوري الإنجليزي 20 مرة بالإضافة إلى كأس أوروبا/دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات وتبلغ القيمة السوقية للنادي الإنجليزي 2.08 مليار جنيه إسترليني. واستهل يونايتد الموسم الجديد بشكل كارثي؛ إذ خسر 2-1 أمام ضيفه برايتون آند هوف ألبيون، قبل أن يتلقى هزيمة ثقيلة 4-صفر أمام برينتفورد.

وشهدت الأعوام الأخيرة احتجاجات من جماهير يونايتد على عائلة جليزر، التي اشترت النادي في 2005 مقابل 790 مليون جنيه إسترليني (955.51 مليون دولار)، بسبب تراجعه في الدوري. واكتسبت الاحتجاجات على العائلة الزخم في العام الماضي بعد قرار يونايتد بالمشاركة في مشروع دوري السوبر الأوروبي الذي انهار بعد أيام من إعلانه وكانت بعض الجماهير طالبت ماسك بشراء يونايتد بدلاً من تويتر.

 صورة رقم 2 - الملياردير إيلون ماسك يثير الجدل:

وباع ماسك أسهماً في تسلا بقيمة 6.9 مليار دولار، وفقاً للإيداعات التنظيمية المنشورة، الثلاثاء، وهي المرة الأولى التي يبيع فيها أسهماً في شركة صناعة السيارات منذ أن تخلى عن محاولته لشراء تويتر. وأفرغ الرئيس التنفيذي لشركة تسلا الأسهم في 5 أغسطس/آب، وفقاً للإيداعات الجديدة. وباع ماسك الآن ما قيمته 32 مليار دولار من الأسهم في شركة السيارات الكهربائية في الأشهر العشرة الماضية. فيما لم يكن الغرض من عملية البيع الأخيرة واضحاً.

وتراجعت أسهم تسلا في أواخر العام الماضي حيث قام ماسك ببيع أسهم بأكثر من 16 مليار دولار، وهي أول مبيعات له منذ أكثر من 5 سنوات. وبدأت الصفقات في نوفمبر بعد أن أجرى ماسك استطلاعاً لمتابعيه على تويتر حول ما إذا كان يجب عليه تقليص حصته.

 صورة رقم 3 - الملياردير إيلون ماسك يثير الجدل:

يذكر أن أسهم تسلا ارتفعت بنحو 35% من أدنى مستوياتها الأخيرة في مايو/أيار. وتبلغ ثروة ماسك 250.2 مليار دولار، والتي تضعه على رأس قائمة أثرياء العالم، وفقاً لمؤشر "بلومبرغ للمليارديرات"، على الرغم من تراجع ثروته بمقدار 20 مليار دولار هذا العام.

وقال ماسك الشهر الماضي، إنه أنهى اتفاقيته البالغة 44 مليار دولار للاستحواذ على تويتر وجعلها شركة خاصة، قائلاً إن الشركة قدمت "إقرارات مضللة" بشأن عدد روبوتات البريد العشوائي على المنصة. ومنذ ذلك الحين، رفع تويتر دعوى قضائية لإجبار ماسك على إتمام الصفقة، وتم تحديد موعد المحاكمة في محكمة ديلاوير في أكتوبر/تشرين الأول.

 صورة رقم 4 - الملياردير إيلون ماسك يثير الجدل:

وفي عطلة نهاية الأسبوع، غرد ماسك أنه إذا قدم تويتر طريقة لأخذ عينات من الحسابات لتحديد عدد الروبوتات التي تم التأكد من أنها حقيقية، "يجب أن تستمر الصفقة بالشروط الأصلية". وفي مايو/أيار، أسقط ماسك خططاً لتمويل الشراء جزئياً بقرض هامشي مرتبط بحصته في تسلا، وزاد حجم عنصر الأسهم في الصفقة إلى 33.5 مليار دولار. وكان قد أعلن سابقاً أنه حصل على 7.1 مليار دولار من التزامات الأسهم من مستثمرين بما في ذلك الملياردير لاري إليسون وسيكويا كابيتال وباينانس.

يأتي هذا في وقت يحاول فيه ماسك التراجع عن صفقة شراء تويتر مقابل 44 مليار دولار، وهو الأمر الذي دفع الشركة لمقاضاته. وباع ماسك، قبل أيام أسهماً لشركة تسلا بقيمة 6.9 مليار دولار في شركة صناعة السيارات الكهربائية، إذ كتب على تويتر يقول إنه من الضروري تجنب البيع الطارئ لأسهم تسلا وسط مواجهة قانونية مع شركة تويتر فيما يتعلق بصفقة استحواذ بقيمة 44 مليار دولار. كان ماسك، أغنى أثرياء العالم، قد قال في أبريل/نيسان إنه لا توجد خطط لديه لبيع المزيد من أسهم تسلا، وذلك بعد أن باع أسهماً بقيمة 8.5 مليار دولار في الشركة آنذاك.

تعليقات الزوار   |  اضف تعليق

 صورة رقم 5 - الملياردير إيلون ماسك يثير الجدل:

 صورة رقم 6 - الملياردير إيلون ماسك يثير الجدل:

 صورة رقم 7 - الملياردير إيلون ماسك يثير الجدل:

الاعلانات على مسؤولية اصحابها، ولا يتحمل موقع فرفش أي مسؤولية اتجاهها