باستخدامك موقع موقع فرفش تكون موافق على سياسة الخصوصية الخاصة بالموقع
farfesh Twitter Page
مسلسلات رمضان 2021
راسلونا: news@farfeshplus.online

هل أنت دائمًا في موقف ضعيف في علاقتك بالشريك، حيث تشعر أن شريكك أقوى منك وله الأولوية أكثر منك في الحياة الزوجية؟ هذا الشعور قد يؤدي إلى اختلال التوازن في علاقتك بالشريك وانهيارها بشكل كامل.

 صورة رقم 1 - الشعور بالدونية أمام الشريك يدمر الحياة الزوجية


وفقاً لمدرب المواعدة والعلاقات جو بارنت من لندن، فإن الشعور بالدونية والضعف في العلاقة الزوجية، يتجلى عادة بطريقتين، الأولى تتمثل في محاولة تسليط الضوء على ميزات الشريك باستمرار والشعور بالدونية تجاهه، والثانية هي الثناء على الشريك باستمرار والشعور بأنك لا تستحق العيش معه.

 صورة رقم 2 - الشعور بالدونية أمام الشريك يدمر الحياة الزوجية

ووجدت الأبحاث التي أجرتها جينيفر توملينسون، عالمة النفس في جامعة كولجيت في نيويورك، أن الميل كثيرًا إلى الثناء على الشريك يمكن أن يكون ضارًا بالعلاقة ويتجلى عادةً في انسحاب الشريك. وقال جو إن هنالك العديد من الأسباب التي قد تجعلك تشعر بالدونية تجاه الشريك، أهمها تدني احترام الذات.

 صورة رقم 3 - الشعور بالدونية أمام الشريك يدمر الحياة الزوجية

وأشار جو، إلى أن اختيار الشريك يجب ألا يعتمد على الانجذاب فقط، وإنما يجب أن يرتكز إلى السمات الجيدة التي يتمتع بها، فالأمران متلازمان، وغياب أحدهما عادة ما يُحدث خللاً في توازن العلاقة. وبحسب جو بارنت، فإن انخفاض احترام الذات ووضع الشريك كأولوية للعلاقة، يمكن أن ينجم عن الرغبة في حماية نفسك والشعور بالأمان في العلاقة الزوجية.

 صورة رقم 4 - الشعور بالدونية أمام الشريك يدمر الحياة الزوجية

وبما أن العلاقات الزوجية عادة ما تثير مخاوف عديدة، يقول جو إن الطريقة الوحيدة للتغلب على ذلك هي الاستمرار في التركيز على حياتك وعلى أهدافك، مع مراعاة الشريك واحترامه وتلبية احتياجاته بشكل متوازن لا يؤثر سلباً على شخصيتك.

 صورة رقم 5 - الشعور بالدونية أمام الشريك يدمر الحياة الزوجية

تعليقات الزوار   |  اضف تعليق

الاعلانات على مسؤولية اصحابها، ولا يتحمل موقع فرفش أي مسؤولية اتجاهها